عجبني فيكي لون عينيكي 10

اذهب الى الأسفل

عجبني فيكي لون عينيكي 10

مُساهمة  Admin في الجمعة أبريل 13, 2012 4:03 pm

ومع اختكم ..... نقول اسمها ولا زعلانين منها !
طبعا زعلانين
بس هنقول اسمها ونفكرها به
" فاطمة "
يا حفيدة فاطمة الزهراء رضي الله عنها
فاااااااااااااااطمة
انظرى يا فاطمة لرمز العفاف و الحياء
انظــرى
لحياء فاطمة رضى الله عنها و ارضاها
عفاف و حياء حتى الممات
لما مرضت «فاطمة الزهراء» رضي الله عنها مرض الموت الذي توفيت فيه، دخلت عليها «أسماء بنت عميس» رضي الله عنها تعودها وتزورها فقالت «فاطمة» لـ «اسماء» والله إني لأستحي أن أخرج غدا (أي إذا مت) على الرجال جسمي من خلال هذا النعش!!
وكانت النعوش آنذاك عبارة عن خشبة مصفحة يوضع عليها الميت ثم يطرح على الجثة ثوب ولكنه كان يصف حجم الجسم، فقالت لها «اسماء» أو لا نصنع لك شيئاً رأيته في الحبشة؟!
فصنعت لها النعش المغطى من جوانبه بما يشبه الصندوق ودعت بجرائد رطبة فحنتها ثم طرحت على النعش ثوباً فضفاضا واسعا فكان لا يصف!فلما رأته «فاطمة» فالت لـ «اسماء»: سترك الله كما سترتني!!
فما أعظم السيدة فاطمة رضى الله عنها
شديدة الحياء حتى انها تخشى على عفتها
و تحافظ على حيائها حتى بعد موتها



أين الحياااااااااااااء يا فاطمة يا بنت الإسلام
ويا بنات ونساء المسلمين جميعاً
أين ذهب ؟
ألا نستحى من الله ؟؟؟!!
ألا نعلم ان الله يراقبنا فى كل أحوالنا؟؟؟!!!
ألم نسمع قول رسول الله صلى الله عليه و سلم

(إذا لم تستح فاصنع ما شئت) ؟؟؟!!!
( رواه البخاري). ولا حول ولا قوة إلا بالله




كنا توقفنا عند استغراب فاطمة من الاتصال المجهول بها من شاب يعرف رقمها واسمها يا تري من مين ؟
وفاطمة هتجنن
مين اللي عارف رقمي واسمي دا ؟
انا معرفش اي حد غير الشاب اياه
انا هتصل بيه كدة واشوف ايه الموضوع ؟
او الاول اتصل بالرقم اللي اتصل بيا دا واشوف الشاب دا عرفني منين ؟
وتجيب التليفون وتتصل والشاب دا يرد :
الشاب : الو
فاطمة : السلام عليكم
الشاب بطريقة ساخرة : وعليكم السلام ازيك يا فطوم ؟
فاطمة : انت مين؟ وعرفت رقمي واسمي منين ؟
الشاب : انا مين انا الملامين هههههههههه
فاطمة : يعني مش عايز تقول انت مين طيب انا هعرف ...
الشاب : انا صاحب فلان اصل فلان خلاني اعملك اختبار واشوفك هتكلميني ولا لأ بس طلعتي جدعة .
فاطمة : امممممممم فلان؟ هو اللي قالك تعمل كدة ؟؟
الشاب : اه فلان عادي يعني لموأخذة يعني بيشوفك بت من اياهم ولا لأ بس انا هطمنه انك مية مية وزي الفل
وملكيش ف المشي البطّال ليكي بس في المشي في الجامعة , بس كان شكلك يصعب ع الواحد اوي وانت ماشية ورا الظابط هههههههههه

فاطمة مصدومة من موقفه وقفلت السكة
وتكلم نفسها :ازاي يعمل حاجة زي كدة ؟
اززززززززززززززاي ؟

وتلاقي رسالة اتعبتت من نفس الولد صاحب الشاب :
(( علي فكرة يا فاطمة هو حس معاكي بحنان الأم خاصة ان أمه متوفية وهو صغير , فمتزعليش منه ابدااااا وخليكي مطيعة جدااا له عشان يحبك اكثر واكثر ))
وخلصت الرسالة ...
وفاطمة هتجنن اكثر :
أمه متوفية ؟؟ ازاي وهو لسه مكلمها عني !
وقالتله اخطبها ؟!!!!!
يا كذاااااااااااااااااااااااااااااب !!!!!!!!!!

ربنا بعتلي صاحبك عشان يكشف كذبك قدامي

والشاب عرف من صاحبه انه بوظ الدنيا ونسي وقالها ان أمه متوفية فاتصل بسرعة يصلح الموقف والتليفون يرررن :
فاطمة فتحت السكة بس مش بتتكلم
فالشاب حاسس بحالتها : ايه يا جميل مش عايز ترد عليا ليه ؟
فاطمة في حالة انهيار : يا كذااااااااااااااااااااااااااااب

الشاب _ الله يخرب بيتك يا فلان يقصد صاحبه _ : ايه يا فاطمة بس ايه اللي حصل ؟
فاطمة : وليك عين تسأل ببجاحة كمان ؟
الشاب : طيب فهميني , كل دا عشان حبيت اطمن علي خطيبتي المستقبلية ,فعملت عليكي تمثيلية صاحبي دي !!
فاطمة : ياريت ع كدة وبس , وقالي ان مامتك متوفية مش عايشة وقالتلك انا موافقة ع الخطوبة زي ما قولتلي يا كذااااااااااااب
الشاب :اااااه ع كدة يعني , بصي يا فاطمة انا كنت بحب أمي اوي فانا بحب اجيب سيرتها كل شوية مع الناس اللي بحبها .
فاطمة : تجيب سيرتها ؟! انت هتكذب تاني ! بص بقي الحركات بتاعتك دي انا فهمتها كويس اوي وزهئت منك جدااااااااااا ومعتش قادرة استحمل اي مصايب تحصل من وراك .
الشاب خرج عن اعصابه : يعني انا اللي قادر استحملك ؟
فاطمة : ايه ؟ بتقول ايه ؟
الشاب رجع تاني لحالته : يا فاطمة انا مبقدرش استحمل اسلوبك القاسي اوي دا عليا .
فاطمة : مع السلامة .


طبعا فاطمة في حالة نفسية سيئة جداااااااا
و تكلم نفسها واتضح لها بالفعل انه شاب سيء وكذاب
ولكن....
انا متعلقة به ومقدرش ابطّل تفكير فيه .....
وتبص في النتيجة تلاقي الوقت بيجري صواريخ
والامتحانات خلااااااااص باقي عليها اسبوع
وطبعا فاطمة متعرفش اي حاجة ,
فاطمة اللي كانت من الأوائل في الثانوية العامة
لكنها للاسف مشيت في طريق البعد عن الله
مشيت في طريق المعاصي
وما زالت تمشي فيه رغم كلكعة الطريق وكثرة المطبّات التي به مُصرة تمشي فيه .

{وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُواْ فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُواْ أَنْفُسَهُمْ ذَكَرُواْ اللّهَ فَاسْتَغْفَرُواْ لِذُنُوبِهِمْ وَمَن يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلاَّ اللّهُ وَلَمْ يُصِرُّواْ عَلَى مَا فَعَلُواْ وَهُمْ يَعْلَمُونَ }آل عمران135
وفاطمة :يا نهااااااااااااااري هعمل ايه ؟
وهذاكر امتي ؟

تسمع صوت آآآآآآآهات بابا من التعب
فتنتبه وتقول بابا حبيبي وتقوم جرررررررررررررري تشوفه
_ ماما كانت تحت بتشتري لوازم البيت _

وتدخل فاطمة علي بابا : بابا حبيبي مالك حاسس بايه ؟
بابا مش قادر يتكلم : فاطمة انتي مش مريحاني يا بنتي - فاطمة طبعا مفكرة ان محدش واخد باله من حاجة- انا زعلان منك اوي .
فاطمة : ليه بس يا بابا يا حبيبي ؟
بابا : عشان انتي مبقتيش تحبي بابا زي زمان ومش بشوفك خالص ولا بتيجي تقعدي معايا
فاطمة بالدموع علي حال بابا :
لا طبعا يا بابا انا بحبك جداااااا
انا مقصرة في حقك انا عارفة سامحني يا بابا .
بابا : وكمان مزعلة امك علطول ليه ؟ بسمع صوتها دايما وهي بتزعئلك ؟
فاطمة : ماما ! هي بس ماما بقت عصبية شوية اليومين دول
, مش عايز حاجة يا بابا اعملهالك ؟
بابا : خلي بالك من نفسك يا فاطمة ومن مذاكرتك انا مش بسمعك بتذاكري خالص يا بنتي الامتحانات خلاص اهي صح ؟ .
فاطمة : اه يا بابا حاضر هذاكر كويس

فــ ماما توصل البيت وتلاقي فاطمة خارجة من اوضة بابا وتقولها بخضة: ابوكي ماله ؟
فاطمة : هو كويس يا ماما الحمد لله انا كنت بطمن عليه بس
ماما : والله ؟ عجيبة دي
فاطمة : يا ماما عشان خاطري بلاش اللهجة دي انا مش مستحملة .
ماما : ليه خير مالك يا هانم ؟
فاطمة : مليش يا ماما .
ماما : طيب واخبار المذاكرة ايه ؟ الامتحانات الاسبوع الجاي خلاص وانا مبشوفكيش بتذاكري خالص .
فاطمة : الحمد لله بذاكر وهشد اكثر إن شاء الله اليومين دول
ماما : ربنا معاكي ويوفقك مع اني زعلانة منك ومن حركاتك اللي مش واضحة .
فاطمة : حركات ايه بس يا ماما , منا كويسة اهو .
ماما : طيب , يعني مسألتنيش ام احمد كانت عايزة ايه ؟
فاطمة : اه صح كل اما افتكر اسألك انسي , هي كانت عايزة ايه ؟
ماما : كانت طالبة ايدك لاحمد ابنها .. ايه رأيك بقي ؟ اظن خبر رائع .
فاطمة : امممممممممم ايه ؟ احمد ؟
ماما : ايه مالك استغربتي اوي ليه كدة ؟
دا ولد زي الفل ومتدين ومحترم ورجل بمعني الكلمة ومستوي كمان انا كنت معترضة شوية عشان لحيته دي بس مش مشكلة طبعا , دانا فرحت جدااا لما ام احمد قالتلي .
فاطمة : يا ماما انا مبفكرش ف الخطوبة دلوقت خالص - والاخت فاطمة طبعا بتكذب -,لما اخلص دراستي .
ماما : ايه الكلام دا ! دانتي اللي قدك بيتجوزوا , وبعدين انتي ممكن تتخطبي عادي وانتي ف الدراسة .
فاطمة : يا ماما لا مش هينفع مش عايزة انا كدة خالص بقي .
ماما : ايه الجنان دا ؟ انا مش فاهماكي خالص يا بت انتي هو احمد دا يترفض ؟
فاطمة : لا يا ماما ولا احمد ولا غيره , انا مبفكرش خالص في المواضيع دي دلوقت -
شغااااااااالة كذب, وده طبيعي لاي حد بيعمل حاجة غلط ومخبيها عن عيون الناس - وياريت تقولي لام احمد بقي انا رافضة .
ماما في استعجاب وحسرة من بنتها : طيب امشي يلا من قدامي .

فاطمة ودماغها بتفكر في الف حاجة ولكن الشيطان مسيطر عليها ومخليها تتمسك بالسراب الحرام الضائع _ مشيها مع هذا الشاب في الحرام _ وترفض الحلال المضمون بمشيئة الله _ رفضها لأحمد الشاب المتدين _ .

وللاسف بدئت فاطمة في التخطيط السيء واستغلت موضوع احمد دا كوبري لتهديد الشاب اياه لو اتقدمش لها رسمي
وتبعتله رسالة تهديد
وتقوله ان خلاص علاقتنا هتنتهي وانا ومتقدملي عريس ممتاز .

ويحاول هو يتصل كتير بيها

ولكنها مش بترد عليه

فبعت لها رسالة : يعني ايه يا فاطمة اللي بتعمليه دا ؟ عايزة تفهميني انك هضيعي مني ؟ مستحيـــــــــــــــــــل انتي فاهمة مستحيـــــــــــــــل ,

فتسعدها الرسالة اوي وتقول خطتي نفعت واكيد هيجي يخطبني

ويحاول يتصل تاني ....متردش

ويتصل تالت ....... متردش برده

ويتصل رابع .....متردش

ويبعت رسالة تاني :
" فاطمة لا مينفعش كدة , انتي فاكرة اني هسيبك كدة ؟ يبقي بتحلمي هعرف اوصلك ,لو مقابلتنيش بعد الامتحان الاول ف نفس مكانا بجد صدقيني مش هسكت "

فاطمة خافت من تهديده وف نفس الوقت فرحت ان خطتها نفعت .

ويمر الاسبوع طيرااااااان
وخلاص بكرة الامتحان الاول
ورايحة الامتحان وبالبركة كدة
وتسلم ع ماما وبابا وتنزل بزيها القديم المتمثل في ( لبس ضيق وعليه طرحة قصيرة )


وهي نازلة ع السلم مين يشوفها ؟؟؟؟


أحمد

فبيصلها كدة بصة استغرااااب واستنكار ويكلم نفسه
هي دي اللي ماما بتقولي اخطبها؟؟؟؟
وهي تبصله بصة رد علي بصته معناها
" اه انا كدة ومش موافقة عليك "

وتوصل الامتحان وتقريبا قدمت الورقة بيضااااااا ومش مصدقة انها هي دي فاطمة الشاطرة اللي كانت بتخرج مقفلة الورقة بالاجابات الصحيحة .......وطبعا حالتها النفسية سيئة جداااااااا

والشاب طبعا عمال يرن ويرن ويتصل بيها فراحت تقابله ولا حول ولا قوة إلا بالله بعد كووووووووووول دا

ولقاها جاية فرح وبنفس زييها القديم فرح اكثر
هو : اهلا يا هاااااااااانم ياللي معذباني معاكي
هي : اهلا
هو : عملتي ايه ف الامتحان الاول ؟
هي :اه ربنا يستر , وانت ؟
هو : ربنا يستر برده
هو : ايه بقي اللي انتي قولتيه دا واللي بتعمليه دا كله؟
هي : ايه في عريس كويس جداااا متقدملي
وانا موافقة - بطلي كذب بقي يا فاطمة حرام عليكِ - .
هو : بجد ؟ وبتقوليها في وشي كمان ؟ دا ع اساس اني هسكتلك او اسيبك كدة يعني !
هي : هتعمل ايه يعني ؟
هو : لا من ناحية اعمل ايه فالعمايل كتير .
هي : زي ايه يعني هتيجي تخطبني يعني ؟ _ يا عيني عليكي يا فاطمة وعلي عبطك _
هو : ايه؟؟ اه اه طبعا هخطبك امال انتي فاكرة ايه !
هي : اه بامارة امك اللي متوفية .
هو وعايز يغير الموضوع بطريقة مقنعة : لالا مبحبش سيرة أمي دي كتير لو سمحتي , وبعدين بقي انتي ناوية ع ايه ؟
هي : انت اللي ناوي ع ايه ؟ تقدر تقولي انا لو رفضت هقول لماما ايه ؟
هو : يا ستي قوليلها اي سبب دلوقت لحد مكوّن نفسي السنة دي وخلاص إن شاء الله .
هي وعايزة تفرحه وتفرح الشيطان : منا عملت كدة يا استاذ .
هو : ايوة كدة يا استاذة , تعجبيني اوووووي .
طيب بعد اما طمنتيني كدة تعالي ع الكفيتريا نكل حلاوة فرحتنا
_ كُلي يا فاطمة حلاوة تعاستك في الدنيا والآخرة _



هو : هاتي كدة موبايلك اجيب اغنية
هي : اصلي مسحت كل الاغاني اللي كانت عندي
هو : ايه ؟ طيب هاتيه انقلك شوية اغاني من عندي
معايا اغاني جديدة لانج .


هي مع استسلام تااااااااام للاسف اعطته الموبايل

وهو خد موبايلها وكان هدفه مش يحطلها اغاني وبس
لا
في هدف اساسي ....

وهو ..



انه ياخد نمرة تليفون الاخت المنتقبة


ولكن نيته هذه المرة ليست سيئة

وهنعرف نيته الحقيقية فيما بعد بإذن الله

وبالفعل اخذ النمرة

وبعتلها الأغاني عبر عنكبوت الموبايل "البلوتوث "

وفاطمة بتسمع واستسلام تاااااااااااااام
ولا حول ولا قوة إلا بالله
وماما بتتصل بفاطمة عشان تتطمن عليها في الامتحان
وترد فاطمة وتطمئن ماما
_ وهي مِسلِّمة الورقة بيضة اصلا _
فاطمة كل مادي ما بنتزل من نظر الشاب شيئاً فشيئاَ
وهو شايفها بتكذب دايما
وبتتخلي عن مبادئها
ن دينها


وتتوالي الامتحانات وطبعا فاطمة حزينة علي نفسها وعلي مستواها المنحدر في كل شيء ,

وخايفة من مواجهة ماما وبابا ساعة النتيجة لانها متأكدة انها ساقطة بالثلث ولكنها بتقنع نفسها بغير ذلك ..

وخلصت الامتحانات
وطبعا علاقتها مستمرة مع الشاب دا
واي تليفون من الاخت المنقبة بها بتقفل الموبايل علطول
ومن مواصلة الاخت المنتقبة جزاها الله خيراً للاتصال بها
فتهزق منها
_ رغم انها نفسها تكلمها ولكن شيطانها يمنعها والشاب _
فيقترح عليها الشاب تغيير الخط
عشان تخلص من الاخت المنتقبة
فيعجبها الاقتراح طبعا وتنفذه ع الفور
وتبقي نمرة الاخت المنتقبة مع ذلك الشاب
ويمر 3 اسابيع علي هذا الحال

وتظهر النتيجة .........
وماما وبابا منتظرين النتيجة بفارغ الصبر

يا تري يا فاطمة هتفرحيهم ولا هتقطمي وسطُهم وتتعسهم ؟!

يا تري يا فاطمة اخرتها ايه معاكي ؟

يا تري الشاب اياه ناوي معاكي ع ايه ؟
يا تري الشاب دا هيعمل ايه بنمرة الاخت المنتقبة ؟!

طيب احمد موقفه ايه من فاطمة والعكس ؟!

كل هذا سنتناوله في الحلقة القدامة بإذن الله تعالي

Admin
Admin

المساهمات : 205
تاريخ التسجيل : 12/04/2012
العمر : 40
الموقع : http://tawfikia.ibda3.org

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://tawfikia.ibda3.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى